74 قتيلاً يمنيًا بسبب اعتداءات الميليشيا على تعز خلال سبتمبر
74 قتيلاً يمنيًا بسبب اعتداءات الميليشيا على تعز خلال سبتمبر

وثّق تقرير إنساني مقتل 74 يمنيًا وإصابة 143 آخرين خلال الحرب التي شنتها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على محافظة تعز اليمنية، جنوب غرب اليمن خلال شهر سبتمبر الماضي.

وقال ائتلاف الإغاثة الإنسانية الذي يمثل تجمعًا لأكثر من مائة منظمة وجمعية ومبادرة إنسانية وإغاثية في تعز اليمنية اليوم: من بين القتلى 17 طفلاً، وثلاث نساء، إضافة إلى إصابة 11 طفلًا وثلاث نساء.

وأضاف: هجمات ميليشيا على المحافظة خلفت وراءها 264 يتيمًا وتسببت في مغادرة 15 عائلة لمنازلها قسرًا في الريف الغربي والجنوبي للمحافظة.

ووثق التقرير أكثر من 14 ألف حالة إصابة واشتباه بمرض الكوليرا في محافظة تعز خلال الفترة توفي منهم 14 حالة.

وأردف التقرير: الوضع الصحي في مدينة تعز يشهد تدهوراً ملحوظاً جراء الحصار الخانق الذي تفرضه ميليشيا الانقلاب على المحافظة واستمرار تدفق مئات المصابين بوباء الكوليرا على مستشفيات المحافظة.

ودعا الائتلاق كافة المنظمات الإنسانية والجهات المختصة إلى تحمل مسؤولياتها الأخلاقية والإنسانية تجاه ما يعانيه سكان المحافظة من انعدام شبه كلي لتدفق المواد الغذائية والطبية والإيوائية.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية